علاج ألم أعلى الظهر “ألم لوح الكتف “

ألم أعلى الظهر

إذا ظهر ألم أعلى الظهر دون أي علامات على وجود حالة طارئة ، فيمكن لمعظم الناس محاولة تخفيف الألم بأمان بأنفسهم. توجد العديد من علاجات الرعاية الذاتية لآلام الجزء العلوي من الظهر. في بعض الحالات ، يلزم الجمع بين علاج واحد أو أكثر للمساعدة في تقليل ألم أعلي الظهر .

العناية الذاتية لآلام الجزء العلوي من الظهر:

تتضمن بعض خيارات العلاج المبكرة التي يمكن تجربتها عند ظهور ألم أعلى الظهر ما يلي:

١/ الراحة وتعديل النشاط:

إذا تفاقم الألم مع بعض الحركات أو الأنشطة ، مثل القيام بالأعمال المنزلية أو ممارسة الهوايات .

فقد تساعد فترة راحة قصيرة لمدة يوم أو يومين. على سبيل المثال ، إذا كان العمل في الحديقة يؤدي إلى تفاقم الألم ، فتجنب هذا النشاط بدلاً من الضغط و عدم الراحة.
بعد فترة راحة أولية ، يُنصح بمحاولة ممارسة النشاط مرة أخرى. الراحة لفترة طويلة يمكن أن تضعف عضلات الظهر ، مما قد يؤدي إلى مزيد من ألم أعلى الظهر .

٢/ العلاج بالجليد و / أو الحرارة:

يمكن وضع الثلج لتقليل التورم خلال اليومين الأولين من بدء ألم أعلى الظهر ، وعادةً ما يوصى باستخدام الحرارة بعد أول 48 ساعة.

تسمح التوصيات الأخرى للمرضى ببساطة باختيار ما إذا كانوا سيجدون المزيد من الراحة من الجليد أو الحرارة. بغض النظر عن درجة الحرارة المفضلة ، من المهم قصر مدة الاستخدام على 20 دقيقة في كل مرة وفحص الجلد بانتظام لتجنب تلف الأنسجة.

٣/ الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية:

تتوفر العديد من مسكنات الألم في المتاجر للشراء بدون وصفة طبية من الطبيب.

تعمل معظم هذه الأدوية التي تصرف بدون وصفة طبية عن طريق تقليل الالتهاب في الجسم أو منع إشارات الألم من الوصول إلى الدماغ. تشمل الأدوية الشائعة التي لا تتطلب وصفة طبية والتي قد تساعد في تقليل آلام الجزء العلوي من الظهر ، الأسبرين (مثل Bayer أو Bufferin) ، والإيبوبروفين (مثل Advil أو Motrin) ، والنابروكسين (مثل Aleve أو Naprosyn) ، والأسيتامينوفين (مثل Tylenol). على الرغم من أن هذه الأدوية لا تتطلب وصفة طبية ، فمن المهم قراءة ومتابعة التعليمات الموجودة على الملصق لتجنب الآثار الجانبية الخطيرة.

٤/ راجع أدوية آلام الظهر والرقبة

٥/المساچ:

يجد الكثير من الناس أن التدليك يمكن أن يخفف ألم أعلى الظهر. حتى لو كانت التأثيرات مؤقتة ، يمكن أن يساعد التدليك الجيد في إرخاء العضلات المشدودة وتدفق المزيد من الدم إلى المنطقة المؤلمة.

تتضمن بعض الخيارات لتدليك الجزء العلوي من الظهر التدليك الذاتي باستخدام بكرة أو كرة من الفوم ، أو الحصول على تدليك من أحد الأصدقاء أو أحد أفراد الأسرة ، أو البحث عن متخصص.

في بعض الأحيان ، يلزم التجربة والخطأ لمعرفة العلاج أو مجموعة العلاجات الأفضل لنوع معين من ألم أعلى الظهر.

٦/تغييرات نمط الحياة لتقليل آلام الجزء العلوي من الظهر

من المعروف أن بعض عوامل الخطر من الروتين اليومي تزيد من خطر الإصابة بألم الظهر. يمكن أن يساعد إجراء واحد أو أكثر من التغييرات التالية في نمط الحياة في تقليل خطر الإصابة بألم أعلى الظهر:

  • تمرن وحافظ على نشاطك:

يمكن أن يكون الذهاب للمشي أو التنزه بانتظام ، والمشاركة في الرياضات غير المتصلة ، وتدريب القوة ، وتمارين الإطالة مفيداً لتكييف الجزء العلوي من الظهر.

يساعد الحفاظ على الظهر قوياً ومرناً في الحفاظ على وظيفة العمود الفقري ويقلل من خطر الإصابة بالألم.
إذا كنت تحاول الانتقال من نمط حياة مستقر إلى نمط أكثر نشاطاً ، فابدأ ببطء و تدريجياً لبناء القدرة على التحمل.

  • تدرب على وضع أفضل:

يميل الحفاظ على الرأس في وضع محايد مع وضع الأذنين مباشرة على الكتفين إلى وضع أقل قدر من الضغط على الرقبة والظهر.
يمكن أن يقلل استخدام الوضع الجيد طوال اليوم – مثل الجلوس أو المشي أو رفع أشياء ثقيلة – من خطر الإصابة بالألم.

يمكن أن تشمل التغييرات البسيطة إنشاء محطة عمل مريحة في العمل ، والانحناء بالركبتين عند رفع الأشياء الثقيلة ، ووضع أحزمة على كلا الكتفين بدلاً من واحدة عند ارتداء حقيبة الظهر.

  • الإقلاع عن التدخين:

أظهرت دراسات متعددة أن الأشخاص الذين يدخنون هم أكثر عرضة للإصابة بآلام الظهر المزمنة والتآكل السريع لأقراص العمود الفقري.
أحد الأسباب المشبوهة هو أن النيكوتين يقيد تدفق الدم ، مما يقلل من تدفق العناصر الغذائية التي تدخل الأقراص.
بالإضافة إلى ذلك ، يمكن أن يساعد أسلوب الحياة الصحي العام المتمثل في تناول نظام غذائي متوازن والحصول على الكميات الموصى بها من النوم وإدارة الإجهاد في تقليل مخاطر الإصابة بألم الظهر.

المصادر :

1 ، 2 ،

شـارك المقـال :

Share on facebook
Share on pinterest
Share on twitter
Share on reddit
Share on whatsapp